AR

دور الهيئات التنظيمية واللوائح التي تحكم التداول عبر الإنترنت

flagedu user
Regulatory bodies

  • الهيئات التنظيمية المختلفة وأدوارها
  • اللوائح التي تؤثر على منصات التداول عبر الإنترنت
  • التغييرات الأخيرة أو التغييرات المقترحة على اللوائح
  • اللوائح التي تؤثر على المستثمرين عبر الإنترنت
  • تأثير اللوائح على الابتكار والمنافسة
  • الخلاصة

أصبح التداول والاستثمار عبر الإنترنت شائعًا بشكل متزايد في السنوات الأخيرة، خاصة مع ظهور التكنولوجيا التي جعلت من السهل على الأفراد الوصول إلى الأسواق المالية من منازلهم أكثر من أي وقت مضى. ومع ذلك، مع نمو مجال التداول والاستثمار عبر الإنترنت، فإن الحاجة إلى الإشراف التنظيمي لحماية المستثمرين وضمان نزاهة الأسواق قد زادت بشكل كبير. في هذه المقالة، يكشف لك Flagedu تأثير اللوائح على التداول والاستثمار عبر الإنترنت، ودراسة دور الهيئات التنظيمية واللوائح التي تحكم وسطاء ومنصات التداول والمستثمرين عبر الإنترنت، وكيف تؤثر هذه اللوائح على العملية التنافسية في الصناعة.

الهيئات التنظيمية وأدوارها

عندما يتعلق الأمر بتنظيم التداول والاستثمار عبر الإنترنت، هناك العديد من الهيئات التنظيمية الرئيسية التي تلعب دورًا رئيسيًا. نذكر لك أهمها:

1- هيئة الأوراق المالية والبورصات (SEC)

هي وكالة أمريكية فيدرالية مسؤولة عن تنفيذ قوانين ولوائح الأوراق المالية في الولايات المتحدة. كما تشرف على عملية تسجيل الشركات المتداولة علنًا والإعلان عنها، فضلًا عن مراقبة عملية تداول الأوراق المالية في سوق الأوراق المالية. و يمكنك البحث بنفسك عما إذا كان وسيط ما يحمل ترخيص SEC الأمريكي أم لا عبر زيارة الموقع الرسمي الآتي:

SEC.gov | Check Your Investment Professional

2- الهيئة المالية القبرصية للأوراق المالية CYSEC

و هي الهيئة التي يحمل ترخيصها أغلب وسطاء التداول المختلفين. وتضمن CYSEC عدم وجود اي تلاعب أو حدوث عمليات النصب والإحتيال من قبل الوسطاء عبر الإنترنت. ويمكنك التأكد حيال حصول وسيط ما علي ترخيص CYSEC من خلال الموقع الرسمي الآتي لهم عن طريق البحث عن إسم الشركة:

http://www.cysec.gov.cy/en-GB/entities/investment-firms/cypriot/

3- هيئة السلوك المالي البريطانية (FCA)

وهي أحد أقوى الهيئات الرقابية التي تفرض عقوبات صارمة على الوسطاء الذين يثبت قيامهم بأي عمليات إحتيالية. لذلك يفضل أن تقوم بالإشتراك مع الوسطاء الذين يحملون هذا الترخيص القوي. ونرشح لك التأكد عما إذا كان وسيط ما يحمل هذا الترخيص من عدمه. ويمكن القيام بذلك عن طريق زيارة الموقع الرسمي الآتي للهيئة والبحث عن إسم الشركة المراد البحث عنها :

fca.org.uk

4- هيئة الأوراق المالية والاستثمارات الأسترالية (ASIC)

هي هيئة حكومية أسترالية وهي المسئولة عن مراقبة الأسواق والخدمات المالية في أستراليا. تضمن ASIC لك نزاهة وشفافية الوسيط الذي ترغب ببدء التداول معه. يمكنك التأكد إذا كان الوسيط الذي تبحث عنه يحمل ترخيص ASIC عبر زيارة الموقع الرسمي الخاص بالهيئة والبحث عن إسم الوسيط

Browse Professional Registers (asic.gov.au)

5- هيئة الخدمات المالية في سيشل (FSA Seychelles)

وهي الهيئة المسئولة عن إعطاء شركات التداول الإذن بالعمل كمدير بالنيابة عن المتداول أو كمجرد شركة وساطة مالية. و يعتبر ترخيص FSA Seychelles أضعف من باقي التراخيص التي قمنا بتناولها سابقا. ويمكنك التأكد حيال حصول الوسيط الذي تريد بدء التداول معه علي الترخيص ام لا عن طريق زيارة موقع الهيئة الرسمي الآتي:

Financial Services Authority (fsaseychelles.sc)

تلعب كل من هذه الهيئات التنظيمية دورًا مهمًا في حماية المستثمرين والحفاظ على سلامة أسواق المال. ويفرض كل منهم مجموعة من القوانين الخاصة، التي من شأنها تضييق الخناق على أي وسيط يرغب في القيام بالإحتيال على المتداولين عبر الإنترنت.

اللوائح التي تؤثر على منصات التداول عبر الإنترنت

يتم ضبط العملية التشغيلية لمنصات التداول عبر الإنترنت عن طريق إمتثالهم لبعض اللوائح التي تحكم أمن وشفافية مجال التداول والاستثمار عبر الإنترنت. يجب أن تمتثل هذه المنصات، التي يطلق عليها أيضًا "وسطاء"، للوائح التي تحكم أمن وشفافية عملياتها. تشمل هذه اللوائح ما يلي:

1- اللائحة T

تنظم هذه اللائحة، التي يصدرها مجلس الاحتياطي الفيدرالي، ممارسة "التداول لساعات طويلة" وتتطلب أن تحافظ منصات التداول عبر الإنترنت على مستويات معينة من صافي رأس المال وحماية العملاء، من أجل ضمان قدرتها على تحمل تقلبات السوق ومنع الاحتيال.

2- اللائحة S-P

تتطلب هذه اللائحة التي تصدرها هيئة الأوراق المالية والبورصات من منصات التداول عبر الإنترنت تنفيذ تدابير أمنية لحماية معلومات العملاء، مثل الاسم وأرقام الضمان الاجتماعي وأرقام الحسابات وغيرها من المعلومات الشخصية. كما يتطلب منهم إخطار العملاء بالانتهاكات الأمنية حال حدوثها، وتزويدهم بخيار حماية معلوماتهم من خلال تجميد الائتمان وتنبيهات الاحتيال.

3- اللائحة NMS

صممت هذه اللائحة التي تصدرها هيئة الأوراق المالية والبورصات، لحماية المستثمرين من خلال الترويج لأسواق عادلة وفعالة. وتتطلب من منصات التداول عبر الإنترنت الامتثال لقواعد معينة متعلقة بضمان توفير المنصات للمستثمرين أفضل الأسعار الممكنة لتداولاتهم، مما يعمل علي زيادة المنافسة بين مراكز السوق ويساعد على منع التلاعب بالسوق.

التغييرات الأخيرة أو التغييرات المقترحة على اللوائح

في السنوات الأخيرة، تمت بعض التغييرات على اللوائح التي تحكم منصات التداول عبر الإنترنت. فعلى سبيل المثال، اقترحت لجنة الأوراق المالية والبورصات (SEC) عددًا من التغييرات على اللائحة T واللوائح التنظيمية NMS بغرض زيادة الشفافية والمنافسة في الأسواق، مثل البرنامج التجريبي الذي من شأنه أن يختبر النتائج المترتبة على وضع حد أقصى لبعض رسوم التداول، والتي من المحتمل أن تخفض التكاليف التي يتم فرضها على المستثمرين وتعزز المنافسة بشكل أكبر بين منصات التداول. بالإضافة إلى ذلك، اقترحت لجنة الأوراق المالية والبورصات أيضًا قاعدة جديدة من شأنها أن تسهل على الشركات الصغيرة زيادة رأس المال من خلال منصات التمويل الجماعي. كل هذه التغييرات المقترحة، إذا تم تنفيذها، سيكون لها تأثير كبير على منصات التداول عبر الإنترنت وأصحاب المصلحة فيها.

اللوائح الخاصة بالمستثمرين عبر الإنترنت

هناك مجال مهم آخر من التنظيم لقطاع التداول والاستثمار عبر الإنترنت وهو حماية المستثمرين عبر الإنترنت. تم تصميم هذه اللوائح لضمان فهم المستثمرين لمخاطر الاستثمار عبر الإنترنت، والقدرة على اتخاذ قرارات مستنيرة بشأن استثماراتهم. تشمل هذه اللوائح ما يلي:

تعليم وحماية المستثمر

تطلب لجنة الأوراق المالية والبورصات الأمريكية (SEC) من منصات التداول عبر الإنترنت تزويد المستثمرين بالمواد التعليمية التي تشرح مخاطر الاستثمار، والكشف عن أي تضارب في المصالح الذي من شأنه التأثير على تداولاتهم. بالإضافة إلى ذلك، تشرف هذه الهيئات التنظيمية أيضًا على تشغيل صناديق حماية المستثمر، والتي تلزم الوسطاء بدفع تعويض كافي للمستثمرين عن الخسائر الناتجة عن عمليات الاحتيال التي قد تحدث.

التداول بالهامش (الرافعة المالية)

يتيح التداول بالهامش للمستثمرين شراء الأوراق المالية عن طريق اقتراض الأموال من منصات التداول عبر الإنترنت. ومع ذلك، من الممكن أن يزيد هذا بشكل كبير من المخاطر المرتبطة بحجم الخسائر المحتملة، لذلك فإن لدى كلا من (SEC) و (FCA) قواعد صارمة تحكم استخدام التداول بالهامش. وعليه يطالبون منصات التداول عبر الإنترنت بتزويد المستثمرين ببيانات الحساب التي تكشف بوضوح عن مخاطر التداول بالهامش، وتعيين الحد الأدنى لمتطلبات الهامش التي تضمن تعويض الوسطاء عن الخسائر المحتملة.

قواعد الإفصاح

فرضت الهيئات التنظيمية قواعد على منصات التداول عبر الإنترنت بغرض الكشف عن جميع المعلومات الضرورية حول الاستثمارات، مثل الأداء التاريخي والمخاطر المحتملة وأي معلومات أخرى لازمة. يضمن ذلك حصول المستثمرين على جميع المعلومات اللازمة لاتخاذ قرارات مستنيرة قبل الاستثمار.

تأثير اللوائح على الابتكار والمنافسة

يمكن أن يكون للوائح آثار إيجابية وسلبية على حد سواء على الابتكار والمنافسة في التداول والاستثمار عبر الإنترنت. فمن ناحية، يمكن أن تعزز اللوائح الابتكار من خلال وضع معايير تشجع على تطوير منتجات وخدمات جديدة وأفضل. فعلى سبيل المثال، شجعت لائحة NMS التنظيمية الخاصة بـ SEC على تطوير تقنية تداول جديدة، مثل التداول عالي التردد، مما أدى إلى زيادة كفاءة الأسواق.

من ناحية أخرى، يمكن أن تعيق اللوائح أيضًا الابتكار من خلال خلق حواجز أمام دخول مشاركين جدد في السوق وزيادة تكاليف الامتثال للمشاركين الحاليين. بالإضافة إلى ذلك، يمكن لبعض اللوائح أيضًا أن تخنق المنافسة من خلال خلق ساحة لعب غير متكافئة للشركات الصغيرة المبتكرة، والتي قد لا تمتلك الموارد اللازمة للامتثال للوائح باهظة الثمن.

الخلاصة

بشكل عام، تلعب اللوائح دورًا مهمًا في حماية المستثمرين والحفاظ على سلامة الأسواق، وهو أمر حيوي لنمو التداول عبر الإنترنت ومجال الاستثمار. في حين أن هناك بعض التغييرات المقترحة التي يمكن أن تؤثر على منصات التداول عبر الإنترنت والمستثمرين، فإن اللوائح المعمول بها حاليًا تلعب دورًا مهمًا في ضمان أمان وشفافية منصات التداول عبر الإنترنت، وحماية المستثمرين عبر الإنترنت من الاحتيال والمخاطر الأخرى، وكذلك الترويج للنزاهة والشفافية.
بالإضافة إلى ذلك، فإن اللوائح على الرغم من أنها قد تكون مقيدة للابتكار والمنافسة، إلا أنها تعززها أيضًا في بعض النواحي من خلال وضع المعايير وتشجيع تطوير منتجات وخدمات جديدة بل وأفضل. كذلك من الضروري إجراء تقييم مستمر للفعالية، وكذلك حماية المستثمرين من الاحتيال المحتمل والمخاطر الأخرى. ومع ذلك، من المهم أيضًا التأكد من أن اللوائح التنظيمية لا تخنق الابتكار أو تخلق حواجز أمام المنافسة، حيث يمكن أن يؤثر ذلك سلبًا على نمو الصناعة وتطورها بشكل عام.

نتيجة لذلك، يجب أن تستمر الهيئات التنظيمية في مراجعة وتحديث اللوائح التي تحكم التداول والاستثمار عبر الإنترنت من أجل مواكبة الصناعة والتقنيات المتطورة. علاوة على ذلك، يجب عليهم أيضًا النظر في كيفية تأثير اللوائح الجديدة على الشركات الصغيرة والمبتكرة وكيف يمكنهم إنشاء توازن بين حماية المستثمرين وتعزيز الابتكار والمنافسة.

في الختام، يتم تنظيم قطاع التداول والاستثمار عبر الإنترنت بشكل كبير لضمان سلامتها وأمنها لأصحاب المصلحة والمستثمرين.

وتلعب الهيئات التنظيمية مثل SEC و FCA و CYSEC و ASIC و FSA وغيرهم دورًا مهمًا في الإشراف على عمليات منصات التداول عبر الإنترنت وحماية المستثمرين من المخاطر المحتملة. ومع ذلك، من المهم التأكد من أن اللوائح التنظيمية لا تخنق الابتكار والمنافسة مع الحفاظ على أمان المستثمرين.
اتصل بنا لمعرفة المزيد واتخاذ الخطوة الأولى نحو تحقيق أهدافك المالية.

ما هو رأيك؟