AR

تجذب البحرين 1.7 مليار دولار عبر 85 مشروعاً استثمارياً

flagedu user
تجذب البحرين 1.7 مليار دولار عبر 85 مشروعاً استثمارياً

في عام 2023، استطاعت البحرين جذب استثمارات تجاوزت قيمتها 1.7 مليار دولار من مستثمرين محليين ودوليين، وحققت زيادة نسبتها 55% مقارنةً بالعام السابق، وذلك عن طريق مجلس التنمية الاقتصادية، وهو الهيئة المختصة بتعزيز الاستثمار في دول الخليج العربي.

وقد أعلن مجلس التنمية الاقتصادية البحريني، اليوم الثلاثاء، أنه شارك في جذب هذه الاستثمارات من خلال 85 مشروعاً.

وأفاد مجلس التنمية الاقتصادية في بيان بأن إجمالي الاستثمارات في عام 2022 كان 1.1 مليار دولار.

تفوق قطاع الخدمات المالية على القطاعات الأخرى

تصدر قطاع الخدمات المالية قائمة أكثر القطاعات جذباً للاستثمارات، وهو ما يبرز قوته ومرونته في جذب المستثمرين الدوليين. وقد أصبح بذلك المساهم الأكبر في الاقتصاد البحريني، بنسبة تبلغ 17.5% من الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي، متجاوزًا قطاع النفط والغاز.

قطاع التكنولوجيا

كما جذب قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات استثمارات تدعم خطط البحرين لتعزيز الابتكار التحول الرقمي في الاقتصاد، بما في ذلك رقمنة الخدمات الحكومية واستخدام الذكاء الاصطناعي، وهو الأمر الذي يُعد بمثابة أولوية للحكومة البحرينية.

اقرأ ايضاً: دور التكنولوجيا في عالم التداول والاستثمار عبر الانترنت

قطاع الصناعة

وقد كان لقطاع الصناعة جزءاً من الإسهامات في هذه الاستثمارات، مما يعكس قدرات البحرين في التصنيع المتقدم، مدعومة بموقعها الاستراتيجي كبوابة للأسواق داخل وخارج مجلس التعاون الخليجي.

قطاع السياحة

ساهمت المشاريع السياحية الجديدة بالإضافة إلى التراث الثقافي الغني للبحرين وتاريخها المتميز في مجال الضيافة، في استقطاب تدفقات استثمارية لقطاع السياحة، وهو ما يبرهن على جاذبية البحرين كوجهة سياحية متميزة.

تنويع الخليج لمصادر دخله

أقرت جميع دول الخليج استراتيجيات لتنويع مصادر الدخل الخاص بها بعيداً عن النفط والغاز، مع التركيز على تطوير القطاعات الاقتصادية غير النفطية لتحقيق النمو المستدام في المستقبل.

الاستثمارات المباشرة

وأفاد خالد حميدان، محافظ مصرف البحرين المركزي، أن: "الرصيد التراكمي لحجم الاستثمار المباشر مقارنةً بالناتج المحلي الإجمالي يُعد مرتفعاً وفوق المتوسط العالمي بنسبة 82%، مما يعكس الثقة القوية للمستثمرين في المميزات التنافسية للبحرين."

وأكد أن الاستثمار المباشر سيظل له دوراً رئيسياً في نمو ومرونة وتنوع اقتصاد البحرين.

تسعى مملكة البحرين لتعزيز بيئة مواتية للمستثمرين، من خلال تبني سياسات تسهل العمليات التجارية، كما تعمل على تقديم مزايا تنافسية جاذبة، مما يسهم في نجاح الاستثمارات المحلية ذات التأثير العالمي.

بناءً على قيمتها الاستثمارية، تُعتبر الأسهم البحرينية خيارًا مثاليًا لتحسين محفظة الاستثمار الخاصة بك. لذا، نقدم لك دليلًا شاملاً عن افضل الاسهم البحرينية.

ما هو رأيك؟