AR

استثمارات الإمارات في الخارج تصل إلى 2.5 تريليون دولار

flagedu user
2.5 تريليون دولار  استثمارات الإمارات في الخارج

مقدمة

أشار جمال بن سيف الجروان، الأمين العام لمجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج، إلى تفوق الإمارات في مجال الاستثمارات الخارجية. كما أوضح أن قيمة الأصول الإماراتية في الخارج، سواء كانت حكومية أو خاصة، بلغت نحو 2.5 تريليون دولار حتى بداية عام 2024، وهو ما يجعلها لاعبًا اقتصاديًا ذو أهمية كبرى في المنظور العالمي، مع توقعات بالزيادة المستمرة، خاصة مع الفرص الواعدة لفتح أسواق جديدة والتركيز على الأسواق الناشئة وتطوير الشراكات الاستراتيجية.

وأضاف أن دخول الإمارات في شراكات وتحالفات استراتيجية ومنافستها في عدد من الصفقات العابرة للحدود، هو ما أعطاها حضوراً قويًا في الساحة الاقتصادية الدولية. وركز على أهمية "صفقة رأس الحكمة" مع مصر كأكبر صفقة استثمار مباشر في تاريخ الإمارات بقيمة 35 مليار دولار، مؤكداً أنها غيَّرت موازين القوة الاستثمارية في المنطقة.

اجمالي استثمارات الإمارات بمصر تصل إلى 65 مليار دولار

وقد قدر الأمين العام لمجلس الإمارات للمستثمرين بالخارج الاستثمارات الإماراتية في مصر بعد هذه الصفقة بنحو 65 مليار دولار. وأضاف أنه تم تحويل التحديات الاقتصادية في مصر إلى فرص، وأن المشروع، الذي يتم تنفيذه من خلال تحالف استثماري تقوده القابضة الإماراتية ADQ بقيمة 35 مليار دولار، يحمل العديد من المؤشرات الإيجابية قصيرة ومتوسطة وطويلة الأجل للاقتصاد المصري، وكشف الجروان أن تلك الصفقة تشكل قيمة مضافة للاقتصاد المصري، حيث ستضع مصر لأول مرة ضمن تصنيف الدول الأكثر جاذبية لتدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر لعام 2024-2025، مما يعد شهادة ثقة في فتح باب الاستثمار الأجنبي في مصر خلال الفترة المقبلة.

وأكد الجروان على أن الصفقة تعكس مستوى الشراكة الاستراتيجية والاقتصادية بين الإمارات ومصر، من خلال تعزيز التعاون بين البلدين في مجالات الاستثمار والبنية التحتية. وتشير الصفقة إلى التزام كلا البلدين بتعزيز الروابط الاقتصادية والتجارية، مما يعزز الثقة المتبادلة والتعاون المشترك.

وأضاف الجروان أن قيمة الصفقة وتوقيتها وسرعة تسويتها فاجأت الأسواق المالية العالمية وحتى صندوق النقد الدولي، ومن المتوقع أن يؤدي ذلك إلى تحسين تصنيف الائتمان للاقتصاد المصري خلال الأشهر المقبلة، مما سيجعل المستثمرين يعيدون تقييم الأصول للأفضل.

وأوضح الجروان: "إضافة إلى ذلك، تعكس الصفقة استراتيجية الإمارات في تبنيها الاستثمارات الخارجية كذراع مؤثرة نحو الريادة العالمية، وتعزيز التنمية الاقتصادية المستدامة في المنطقة، وتوسيع نطاق الوجود الاقتصادي والتجاري للشركات الإماراتية في السوق المصري. وهذا يبرز التزام الإمارات بتعزيز الروابط الاقتصادية مع دول الجوار، وتعزيز التبادل التجاري والاستثماري، لتحقيق الازدهار المشترك".

مشروع "رأس الحكمة": بوابة للتعاون والتطور

وأشار إلى أن مشروع "رأس الحكمة" يُعد بوابة واسعة تمكن الإمارات من تقديم الخبرة والمعرفة في تطوير المدن الذكية والمشاريع الحضرية المتكاملة على ساحل البحر المتوسط للمرة الأولى، مما يُعزز التبادل المعرفي والتعاون التقني بين البلدين، إلى جانب تقوية الروابط السياحية والترفيهية عبر مشاريع فنادق دولية ومنتجعات سياحية في مدينة رأس الحكمة.

وفيما يتعلق بالمكاسب المتوقعة من هذه الشراكة بالنسبة للبلدين ومردودها المستقبلي، أوضح الجروان أنه يمكن تحديد بعض المكاسب المتوقعة، مثل استفادة القطاع العام من مهارات القطاع الخاص وقدرته على الابتكار، وجذب المزيد من الاستثمار الأجنبي المباشر إلى مصر، وتقديم فرص استثمارية للشركات الإماراتية والمصرية لتعزيز التعاون وتوفير فرص العمل ودعم النمو الاقتصادي.

أكتشف استراتجيتك المثالية
مع منصة سهلة الاستخدام و تنفيذ فائق السرعة للأوامر

الإمارات: صفقات واستحواذات خارجية

بشأن وجود صفقات واستحواذات خارجية أخرى في المستقبل، خاصة خلال العام الحالي، أشار الجروان إلى أنه من المتوقع أن تقوم الإمارات بعقد صفقات أخرى. وأضاف قائلاً: "تشهد العديد من دول العالم اهتماماً استراتيجيًا خاصًا بالاستثمارات الإماراتية، وذلك نظرًا للعوامل الإيجابية المتعددة التي تمتاز بها هذه الاستثمارات، ولثقتهم العالية بالقيادة الإماراتية."

وفيما يتعلق بالنشاط الحالي، أجاب: "نحن متواجدين حاليًا في 90 دولة، ونمتلك رأس المال والإدارة اللازمة. ومن المتوقع أن تكون الهند وإندونيسيا ودول جنوب شرق آسيا ومصر والمغرب ودول وسط آسيا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا والولايات المتحدة وكندا وبعض دول شرق أوروبا، ولاسيما صربيا واليونان وتركيا، محل اهتمامنا الخاص."

تواصل معنا الآن لتبقى على اطلاع دائم بآخر الأخبار.

ترشيحات:

» افضل الاسهم للاستثمار في الإمارات

» كيفية شراء الأسهم في الإمارات

ما هو رأيك؟